ما سبب انهيار جسر ترعة الإسماعيلية الحقيقي اليوم وأهم نتائجه؟ .. محافظة السويس توضح-تداول الكنوز

[ad_1]

أوضحت محافظة السويس صباح اليوم السبب الحقيقي وراء انهيار جسر ترعة الإسماعيلية الحقيقي اليوم بشكل مفاجئ، مما أسفر عن قطع المياه عن محافظة السوسي طوال اليوم، مما أضر بالكثير من المواطنين المصريين خلال الشهر الفضيل، كما أسفر ذلك عن حدوث تأخير في إعداد وجبة الإفطار اليومية بسبب انقطاع المياه وعدم قدرة بعض الأسر عن تدبير احتياجاتهم من المياه خلال نهار رمضان.

تفاصيل انهيار جسر ترعة الإسماعيلية

وقع في منطقة قرية عين غصين، التابعة لمركز ومدينة الإسماعيلية، انهيارًا لأحد جوانب جسر ترعة السويس، صباح يوم الأحد الماضي 31 مارس/ آذار 2024، بالهجري تاريخ 21 رمضان 1445 كما نشرت الصفحة الرسمية لمحافظة السويس بيان يوضح حدوث انهيار بجسر على الترعة في نطاق محافظة الإسماعيلية،وقد ترتب على ذلك قطع مؤقت لتدفق المياه بالجزء الجنوبي في الترعة الممتدة للسويس،.

نتائج انهيار الجسر

أسفر انهيار الجسر أمس الأحد، عن عدة نتائج خطيرة أهمها ما يلي:

  • انخفاض وانقطاع المياه في جميع المناطق.
  • حيث تم مناشدة كافة المواطنين بتدبير احتياجاتهم من المياه حتى الانتهاء من المشكلة وحلها.
  • دخول مياه الترعة إلى المنازل والأراضي الزراعية المجاورة للترعة.
  • وقد أدى غمر الأراضي الزراعية إلى إلحاق الضرر بالمحاصيل.
  • وقد سارعت الجهات المختصة بنقل معدات الوحدات المحلية لمحافظة الإسماعيلية في حالة استنفار تام في محاولة إنقاذ الوضع المتأزم.
  • وقد أكد المحافظ على عدم وجود خسائر بشرية.

إجراءات الحماية

انتقل اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية، وعدد من القيادات الأمنية بشكل سريع وفوري إلى موقع الحادث وأصدر توجيهاته بالتعامل الفوري مع حادث انهيار جسر قرية عين غصين، عن طريق مجهودات الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة، وتقرر ما يلي:

  • أغلقت مديرية الري الهويس المغذي لمنع تدفق المياه بالترعة.
  • كما تم العمل على تصريف الكمية الموجودة من الفتحات الجانبية،.
  • كما جرى الدفع بـ 20 طن دبش، ولوادر من مركز ومدينة فايد.
  • ثم تم الدفع بـ 5 طن دبش ولودر دعم من مركز ومدينة أبوصوير لوقف وصول المياه لبيوت الأهالي.

سبب انهيار جسر ترعة الإسماعيلية الحقيقي

يرجع السبب الحقيقي وراء انهيار الجسر، وصلة ميار مسروقة من الترعة، من قبل أحد المزارعين وقد تسببت تلك الوصلة في تسريب المياه وبالتالي انهيار الجسر، وقد غمرت المياه حوالي 100 فدان داخل العزبة، ودمرت آلاف الأفدنة الزراعية، نتيجة الانهيار الجزئي في جسر ترعة الإسماعيلية، وتحديدًا عند الكيلو 10 بطول 20 مترا.

[ad_2]